.لو علمت الدار بمن زارها فرحت ...........
...........واستبشرت ثم باست موضع القدمين ...........
...........وأنشدت بلسان الحال قائلا ...........
...........اهلا وسهلاً بأاهل الجود والكرم ....
اخوكم ابو صهيب

.كمبيوتر.......علاج ....... سياحه.......بيع .......شراء.......سيارات .........استصدار قبولات في الجامعات الالمانيه ...............استصدار قبولات. في الجامعات الاكرانيه..

اهلا وسهلا بكم شرفتونا
.......Computer ..............برامج....... علاج ... ...... سيارات
صور لفلسطين قبل وبعد النكبة
فلسطين في الذاكرة
يسرنا في النادي الثقافي العربي

المواضيع الأخيرة

»  جديد ....فضيحة مغتصب الاطفال المغاربة " دانيال"
الأربعاء 27 نوفمبر - 19:14 من طرف hirouchi

» ادعية الهم والغم والكرب والبلاء
السبت 23 نوفمبر - 17:34 من طرف hirouchi

» وثائقي الجزيرة الدكتاتور كاملا
السبت 27 أكتوبر - 16:38 من طرف Admin

»  : الحرب العالمية الثانية كاملة
السبت 27 أكتوبر - 16:35 من طرف Admin

» وثائقي نهضة هتلر الحلقة الأولى كاملة HQ دقة عالية
السبت 27 أكتوبر - 14:39 من طرف Admin

» إبراهيم حامد
السبت 27 أكتوبر - 9:42 من طرف Admin

» أعلن أحمد شفيق،
السبت 15 سبتمبر - 10:20 من طرف Admin

» Wesam Alzamel عبد الباري عطوان
السبت 15 سبتمبر - 6:43 من طرف Admin

» أمريكا Wesam Alzamel‎
السبت 15 سبتمبر - 5:39 من طرف Admin

»  الاردن زحف شعبي نحوالدوار الثاني غدا
الأربعاء 12 سبتمبر - 4:24 من طرف Admin

أعلن أحمد شفيق،

السبت 15 سبتمبر - 10:20 من طرف Admin

bom المرشح الرئاسي السابق، أنه يعلم من هو المتورط الحقيقي في موقعة الجمل أثناء أحداث الثورة، لكنه لن يدلي بأي معلومات عن هذا بزعم أنه لم يعد مطلوب للشهادة في هذه القضية.

وفي سياق آخر، انتقد شفيق قرار إحالته لمحكمة الجنايات في قضية ''أرض الطيارين''، في حواره المسجل من دبي لبرنامج ''مصر الجديدة'' الذي يقدمه الإعلامي معتز الدمرداش على قناة الحياة، متهمًا القضاء بالتسيس، ومستطردًا: …

[ قراءة كاملة ]
Wesam Alzamel عبد الباري عطوان

السبت 15 سبتمبر - 6:43 من طرف Admin


Wesam Alzamel




شاهدت الفيلم.. وهذه انطباعاتي
عبد الباري عطوان
2012-09-14



بعد تردد طويل، قررت ان اشاهد مقاطع من فيلم الفتنة الذي يسيء الى الاسلام والرسول محمد صلى الله عليه وسلم، واعترف بأنني شعرت بالاشمئزاز والتقيؤ لما احتواه من تهجم رخيص، ولم اكن اتصور ان هناك انسانا يمكن ان يقدم على مثل هذا العمل، بغض النظر عن حجم احقاده على هذا الدين الحنيف ورسوله، الذي يجسد رمز التسامح والايمان …

[ قراءة كاملة ]
أمريكا Wesam Alzamel‎

السبت 15 سبتمبر - 5:39 من طرف Admin


Wesam Alzamel‎



مما أعجبني .... كلام رائع جدا للدكتور علي الخطيب

أمريكا حشدت كل دول العالم لتدمير أفغانستان لأنها تؤوي الجماعة التي خططت لقتل الأمريكان في نييورك وواشنطن. وسوغ العالم لها أن تقتل عشرات الآلاف من الأفغان انتقاما لثلاثة آلاف قتلوا في نييويورك وواشنطن. وأفتى القرضاوي الجندي المسلم في الجيش الأمريكي أن يقاتل مع جيش دولته لقتل إخوانه في أفغانستان ولاء لدولته المظلومة بزعمه. …

[ قراءة كاملة ]
الاردن زحف شعبي نحوالدوار الثاني غدا

الأربعاء 12 سبتمبر - 4:24 من طرف Admin


زحف شعبي نحوالدوار الثاني غدا

اندبندنت - يحشد الحراك الشعبي من 12 محافظة بهدف تنظيم اعتصام على الدوار الثاني غدا الخميس الساعة السادسة مساءا بمشاركة مختلف الاطياف السياسية و مؤسسات المجتمع المدني تحت شعار " الرفض " ويشرف على تنظيم الاعتصام اللجنة التنسيقية للحراك الاردني وتضم في عضويتها 7 محافظات .
وقال عضوائتلاف العشائر الاردنية زيد حاكم الفايز ل " اندبندنت " ان هذا الاعتصام …

[ قراءة كاملة ]

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 297 مساهمة في هذا المنتدى في 229 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 31 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو يوسف فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ السبت 3 أغسطس - 21:05

تدفق ال RSS


Netvibes 

    مصير 'قاتم' لكامب ديفيد عبد الباري عطوان

    شاطر

    ahmad

    تاريخ التسجيل : 07/01/2011

    مصير 'قاتم' لكامب ديفيد عبد الباري عطوان

    مُساهمة من طرف ahmad في الأربعاء 16 فبراير - 7:16

    مصير 'قاتم' لكامب ديفيد
    عبد الباري عطوان
    2011-02-15







    ركز اول اتصال رسمي بين ايهود باراك وزير الدفاع
    الاسرائيلي والمشير حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري الاعلى على نقطة
    محورية، وهي مدى التزام العهد الجديد في مصر باتفاقات كامب ديفيد، الامر
    الذي يعيد التأكيد على امرين اساسيين: الاول حالة الرعب التي تعيشها
    اسرائيل منذ انهيار نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك، والثاني محورية هذه
    الاتفاقات في تحديد نوعية العلاقات المستقبلية بين القاهرة وتل ابيب سلبا
    او ايجابا.
    رد المشير طنطاوي على نظيره الاسرائيلي كان عموميا، ولكنه
    كان كافيا لتبديد بعض القلق، وتقديم نصف اطمئنان، مع ابقاء الكثير من
    التفاصيل غامضة، تحتاج الى الكثير من التوضيحات في المستقبل اذا ما تواصلت
    المكالمات بين الجانبين وهو امر موضع الكثير من علامات الاستفهام في الوقت
    الراهن.
    المشير طنطاوي اكد، حسب الرواية الرسمية ان مصر ملتزمة 'بجميع'
    الاتفاقات والمعاهدات الدولية، من دون ان يحدد او يعدد هذه الاتفاقات، ولكن
    من الطبيعي انه كان يقصد ان اتفاقات كامب ديفيد كانت من ضمنها، لانه لم
    يستثنها، مما جعل الاسرائيليين يشعرون بشيء من الاطمئنان، والكثير من
    العرب، ونقصد بهؤلاء 'عرب القاع' بالقلق.
    نعترف بان مصر تمر حاليا
    بمرحلة انتقالية، جاءت بعد ثلاثين عاما من حكم الديكتاتورية والقوانين
    العرفية، واول اولويات هذه المرحلة تتمثل في التركيز على الاصلاحات
    الداخلية، واعادة ترتيب البيت المصري وفق املاءات الثورة الشعبية ومطالبها،
    وتنظيف المؤسسات من ادران الفساد وحيتانه اي رجالات النظام السابق، ولكن
    هذا لا يعني مطلقا ان القضايا الخارجية، والاستراتيجية منها بالذات، ستظل
    خارج دائرة الاهتمام، فالثورة التي تفجرت في مصر ثورة اقليمية، ستكون لها
    امتداداتها في محيطها العربي حتما، والاسرائيلي خصوصا.
    فأكثر ما يقلق
    اسرائيل ان تضعضع هذه الثورة وتداعياتها نظامي الحكم في الاردن والمملكة
    العربية السعودية، وهما الضلعان الآخران في مثلث الاعتدال العربي، وانتشار
    المد الديمقراطي، وعودة التحالف بين الطبقة الوسطى والتيار الاسلامي على
    ارضية وطنية.
    ' ' '
    مصدر القلق الآخر، ان يطالب النظام الديمقراطي
    المصري الجديد باعادة فتح اتفاقات كامب ديفيد والبنود السرية قبل العلنية
    فيها، وجوانب التحالف الاستراتيجي المسكوت عنها بين نظام الرئيس المخلوع
    مبارك (كامتداد لنظام السادات) وبين اسرائيل.
    وربما يغيب عن اذهان
    الكثيرين ان هناك بندا في اتفاقات كامب ديفيد ينص على مراجعة هذه
    الاتفاقات، وما جرى تطبيقه منها، كل خمسة عشر عاما، ومن المؤسف ان نظام
    الرئيس مبارك لم يجر مثل هذه المراجعة على الاطلاق، وخاصة الجوانب المتعلقة
    بعدد القوات المصرية في سيناء (800 جندي فقط) ونوعية السلاح (حظر كامل على
    الطيران العمودي والثابت الاجنحة)، ووجود قوات امريكية، مضافا الى ذلك
    اتفاقات بيع الغاز والنفط.
    هناك شق عربي في اتفاقات كامب ديفيد يتعلق
    بتحقيق السلام الشامل في المنطقة، بين الفلسطينيين والاسرائيليين خاصة،
    وتأكد هذا الشق في مؤتمر أنابوليس في القاهرة الذي قاطعته منظمة التحرير
    الفلسطينية في حينها، فطالما ان هذا السلام الشامل لم يتحقق فان هذه
    الاتفاقات تظل ناقصة بسبب عدم الالتزام الاسرائيلي.
    من المؤسف ان نظام
    الرئيس المخلوع مبارك التزم من جانب واحد بهذه الاتفاقات، بينما استغلت
    اسرائيل الهدوء على جبهتها الجنوبية لخوض حروب ضد الجوار العربي، في لبنان
    (عامي 1982 و 2006)، وعلى قطاع غزة (في كانون الاول ديسمبر عام 2008)،
    وتهويد القدس المحتلة، وبناء الجدار العازل، والتغول في مشاريع الاستيطان.
    أنظمة
    عديدة في المنطقة تدين للثورة المصرية بالكثير من العرفان بالجميل، مقابل
    أخرى تصاب بالاغماء بمجرد ذكر اسمها ثلاث مرات، فلولا هذه الثورة المباركة
    لتعرضت ايران لهجوم اسرائيلي، أو المزيد من الحصارات على الاقل، ولولا هذه
    الثورة لاجتاحت الدبابات الاسرائيلية الحدود اللبنانية للمرة الثانية هذا
    القرن، وقطاع غزة ايضا لانهاء حكم حركة 'حماس'.
    ولولا هذه الثورة
    المباركة لما شاهدنا وزير عدل في حكومة اردنية تشكلت بفعل المظاهرات على
    انقاض حكومة اخرى متهمة بجلد الشعب وزيادة معاناته، ينزل من مكتبه لينضم
    الى المحتجين امام مقر وزارته، واصفا أحمد الدقامسة الاردني المحكوم بالسجن
    المؤبد لقتله سبع اسرائيليات، بأنه بطل يستحق التكريم لا السجن، متعهدا
    بالعمل بكل جهد ممكن للافراج عنه.
    ' ' '
    الحكومة التركية التي
    يتزعمها السيد رجب طيب اردوغان التي قطعت علاقاتها العسكرية والتجارية مع
    اسرائيل، ونقلتها من خانة الحليف الاستراتيجي الى خانة الاعداء، ستشعر
    بارتياح كبير وهي ترى الدولة العربية الاكبر تنسلخ عن الهيمنة الاسرائيلية،
    او تتهيأ لذلك، الأمر الذي سيدفع بها، اي بحكومة اردوغان، الى التشدد في
    دعمها للمقاومة الفلسطينية واللبنانية، ومطالبتها باعتذار اسرائيلي واضح
    لضحايا قافلة الحرية وانهاء الحصار على قطاع غزة.
    اسرائيل وفرت، بفضل
    اتفاقات كامب ديفيد حوالي عشرين مليار دولار من ميزانيتها العسكرية، ومن
    المؤكد انها في ظل الهلع الذي يسودها حاليا من التغيير الزاحف في مصر،
    ستعود تدريجيا لوضع مصر في خانة الاعداء مجددا، وأخذ الاستعدادات للحرب
    الشاملة في عين الاعتبار بعد ثلاثين عاما من الاسترخاء.
    الوجه الجديد
    لمصر، على الصعد كافة، سيغير كل المعادلات في المنطقة، ولا بد من الصبر،
    وعدم التعجل في اصدار الاحكام، فالمسألة مسألة وقت لا أكثر ولا أقل،
    فالسنوات العجاف ذهبت بذهاب راعيها المخلوع محمد حسني مبارك وبطانته
    المتصهينة.
    مصر هي القـــــاطرة، وهي البوصلة، وهي المنارة، 'قاطرة بدأت
    تقود الأمة في الاتجاه الصحيح، وبوصلة تؤشر نحو القبلة الحقة'، ومنارة
    تضيء الطريق لأمة ذليلة مكسورة مهانة، وتبدد ظلام ليلها الحالك السواد.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 19 يوليو - 11:27